الخميس، 24 نوفمبر، 2011

بوابة الطوغاه

      

                بندق .... ندق 

            بوابة الطوغاه بالادين 

                   زووولى

            زوووووووووووولى

             لجل ولادنا المظلومين    

                    زوولى

                   ..............

              اللى كوا مصر

              كان فى الاصل 

                  عسكرى

               وعلشان كده

               مصر ياولاد

               مصر ياولاد

           ضايعة فى المتهات

                   .......

   وادى وبوادى  وبحوروقصور وموانى


           جهل ومرض فقر وفساد 

                   ونقسمات


                   كل ده !!!

               ومصر يا ولاد


                 مصر ياولاد


                لسه فيها حياة 

                لسه فيها حياة !
     
                    .......


               اللى كوا مصر

              كان فى الاصل 

          عسسسسسسسسسسكرى


        عسكرى ياااااااااا ولداااااه


         عسكرى من الجُهلااااا

    سيفو على رقبتها لازال ولا زايل

            ساعة الهوايل

              يقوم قايل 

                ياسفله 

                ياجهلا

                ياخونة

                ياعُملا

             وييجى شايل 


 هيلا هب شايل هدومنا " وينزل السايل ! "


       وعلشان كده مصر ياولاد

               مصر ياولاد

            صنعت الثورات !

الخميس، 10 نوفمبر، 2011

رسائل قصيرة

                                        
                                                       
              القلب  الذى  ضيعته  غير  متاح  حاليا


                                                  

                 من  فضلك  حاول  الاحتيال  على  قلب  اخر



                                      
 فهذ القلب الذى خربته  ربما  يكون  مدمر اوخارج نطاق الخدمة


 

الثلاثاء، 8 نوفمبر، 2011

؟؟؟؟؟؟؟؟

            
       هل حقا لم يعود فيها شى جديد يُغرينى فاشتهيه ؟ 


ام انا الذى اصبحت أعيش فى كهف لايسكنه غيرالظلام والخفافيش !
  لم اعد ادرى  بضبط غير انى ... لا اكترث او اًبالى بالكثير

الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

عن تجربه

 

امرين اثنين 

ان تملكا من أنسان


لن يدعاهُ حتى يورداه

مورد الهلاك !

الجحيم بعينه هوا :

ـ فقدان الثقه بنفس
ـ والخوف من المستقبل

......


وحشتونى
واسف على الانقطاع