الأربعاء، 8 ديسمبر، 2010

اعترافاتى + نهناهاتى

     
                                    بسم الله

                                   وعلى بركة الله

                                               نبدا
  1ـ اعترف وبطبع ان اسمى الحقيقى ليس 

عباس

لكنى اخترت الاسم حب و تيمن بالفيلسوف

الاندلسى الكبير عباس بن فرناس

وخصوصاً اننى اعشق الطيران ربما لانه 

يرتبط وفى عقلى الباطن بفكرة الحرية

التى هى عندى اغلى من حياتى

2ـ اعترف اننى احياناً اشعر بشى من 

الحسداذا وقع بصرى على راس احدهم

وكان عليها ولو مجرد شعرا !

فانا وبصراحة رجل اصلع الراس ولم

اتخطى عامى الثانى والثلاثون بعد

3ـ اعترف وبكل شجاعة وغرور اننى امتلك حس ادبى وفنى

رفيع فى عصر لم يعد يأبه بغير الدرهم والدينار

4ـ اعترف   ان هناك علاقة خاصة جداً جداً تربط بينى وبين

القرية التى ولدت ونشات فيها 

ومعا ذلك لم اعد ازورها تقريباَ الا فى المناسبات


5ـ اعترف اننى لم اكره شى فى حياتى مثل كرهى لحياة المدن

 ولكن يبدو اننى ادمنت الحياة فى المدينة "القاهرة"

6ـ اعترف انه لم تكن عندى الشجاعة الكافية لاتخاذ  الكثير من

القرارات وبراغم من ذلك فان قرارتى القليلة التى اتخذتها فى

حياتى  اغلبها لم تكن على ضواب !

7ـ  اعترف اننى وفى الواقع طويل البال قليل الكلام مثل ابى

لين الجانب وفضولى مثل امى

8ـ اعترف باننى لم ولن اعيش فى جلباب ابى حتى ولو كان

فى ذلك هلاكى 

9 اعترف بان العلاقة بينى وبين ابى اصبحت فاتره الى حد كبير

10ـ اعترف باننى لا اتصور الحياة بدون امى " اطال الله عمرها

وبالمناسبة انا لم اراها منذ حوالى ثلاثة شهور

11ـ اعترف باننى كثيراً ما ابتثم قليلاً ما اضحك 

المواقف التى بكيت فيها وفى حياتى كلها تُعد على اصابع اليد

الواحدا وربما لذلك لاذالت اتذكرها  وجيدا !

12ـ اعترف باننى اتخذ من هذا البيت، شعار لى

ما اطال النوم عمرا .... وما قصأر فى الاعمار طول السهر

13ـ اعترف بان احلامى اكبرمن قدراتى وان قدراتى اكبر من 

امكانياتى وامكانياتى اكبر من رغباتى 

14ـ اعترف اننى احب التأمل ، اكره  الوحدة واميل الى العزلة

15ـ اعترف بان احياناً يكون عندى احساس او شعور وانا اعلق 

فى بعض المدونات اننى اعلق لمجرد التعليق او بمعنى اصح 
 لمجرد  الدعاية لذلك اتخيل نفسى وانا فى هذا الموقف مثل من 

يُعلقون يافطات فى الشوارع وقد كتب عليها مثلاً :

"  فلان الفلانى يهنى الامة الاسلامية بشهر رمضان المبارك ! "


16ـ اعترف بان حالتى النفسية فى هذه الفترة غير مستقرة

ولولا القراءة والكتابة والتدوين وانتم 

لاصبحت غير مستقر عقليى

واخيراً اقول :


               الله


             الوطن


              البلوجر

 





                                    

هناك 43 تعليقًا:

افروديت يقول...

أول مرة أحس أن حدبيعترف بصراحة كده ....
شوف فكرة الأعتراف دي كويسه الي حدما بس معظم الناس بيتحفظواعلي سلوكيات وأفعال خاصةبيهم وده طبعآحقهم

بس أنت صريح أوي ياللي مش عباس ودي حاجة كويسه أكيد

سواح في ملك الله- يقول...

نسيت تعترف بحاجه ياغبس
موقعك في الحزب الوطني هههههههههه
امين الشباب والا عضو عامل

وبعدين رايح تاخدلي مثلك الاعلي عباس ابن فرناس
الراجل ركب ريش وانتحر انت بقي هتعمل ايه
ههههههههههههه تحياتي ليك ياعبس

حرّة من البلاد..! يقول...

أخي عباس
اعترافات قوية وأجدها صريحة جدا وهذا لا يعيب أحد لأنه لا يوجد شخص يخلو من العيوب ومن الهموم ومن الكثير في هذه الحياة الصعبة
اتمنى ما تتأخر على والدتك فالأم لها مقدار كبير من الحب , وأضحك الله سنك وفرج همك وقربك من والديك وجعلك بارا بهم
تحياتي وكل احترامي لشخصك الكريم

فاروق بن النيل يقول...

عباس بن فرناس .........
"الإعترافات وحدها لاتكفى" هذا هو فيلم الموسم الذى أنتجه وأخرجه ومثله ووضع حواره الأديب " عباس بن فرناس" ولاأتريق لكنى أتجمل فين إسمك الحقيقى حتى ولو الأول وفين موقعك من الحب وفين موقعك من العمل وفين موقعك من السياسة وفين موقعك من العمر وفين موقعك من الدراسة وفين موقعك من الأحلام المستقبلية صحيح قلت ليست لها حدود لكننا بالأرض ولسنا بالسماء. إحكى بصراحة شوية ياعباس*وبلاش شغل التمويه الترباس
قول اللى فى قلبك ياحساس*وبطل غلاسةوتواضع زىالناس

Dr/ walaa salah يقول...

اعترافات جميله بس في حاجات لازم نقف عندها

بتقول انك مش متصور الحياه بدون والدتك وبالرغم من كده بقالك تلات شهور يا راجل مشفتهاش

امال لو مكنتش بتحبها كنت عملت ايه

نصيحه روح جري عليها وزورها العمر بيعدي وبدل ما تندم في الاخر


بتقول بكره الوحده وبميل الى العزله ازاي يعني ؟


بالنسبه للصلع عادي يا عباس في شباب اصغر منك وبيكونوا صلع

دي بتكون وراثه

بصراحه حسيت انك بتقول اعترافاتك من ورا جدار

يعني بتقول حاجات مبهمه

بس في الاول والاخر اعترافات جميله واشكرك على تلبية الدعوه

شيرين سامي يقول...

أُحييك على الاعترافات المهمه و لو انك ماذكرتش اسمك
أولاً لا تحسد من لديه شعر لأنه ربما ليس لديه قلبك أو احساسك أو موهبتك و المظهر بالنسبه للرجل كورق الهدايا لا يعني شئ المهم (الهديه) التي داخله.

ثانياً لا تسمح بفتور العلاقه مع والدك لأن هناك من يتمنى نصف أب حاول أن تغتنم وجوده لاسعاده و استمداد الأمان منه و لا تقسى على والدتك ببعدك عنها فليس أحن و أأمن علينا من والدينا.

ثالثاً التعليق لمجرد التعليق...منذ فتره كنت مثلك أعلق على ادراجات لا تُعجبني كثيراً ربما فقط للفت النظر لأن لا أحد كان يعلم بولادة مدونتي الصغيره و لكن قريباً قررت ألا أٌعلق الا على ما يتسنى لي أن أقرأه و يُعجبني بحق أرجو أن تكون تعليقاتك عندي لأنك أردتها:)

آسفه على اطالتي و ربما تدخلي في شؤنك و سعيده بمعرفتك أكثر أتمنى أن تستغل رغباتك الصغيره لتحقيق أحلامك الكبيره
تحياتي الخالصه لك

خواطري مع الحياة يقول...

السلام عليكم
اعترافات صريحة
وتعرفنا على مدون
وران شاءالله ربنا هيكرمك بشعر
هههههه
مش عيب انك تكون اصلع
يمكن الصلع ده من حبك للاطلاع والقراءه
انا بمزح
شخصية قوية
بس لي ملاحظة يارب تتقبلها
لما تقول الله الوطن
غلط كانك تقارن الله بالوطن
لازم تقول الله ثم الوطن
دي نصيحة مني عشان ماتقع في الخطاء مرة تانيه
اعذرني على دخلي
لكن دي نصيحة لابد منها عشان ماتحتسب لك ذنب
تقبل مروري
سلامي ليك ولشخصيتك اخي.

جايدا العزيزي يقول...

هههههههههههههه

طب لما انت مش عباس اقولك ايه

هههههههههههههه

شويه غلاسه ما يضرش

بس عارف اعترفات صريحه جدا

بس ممكن سؤاااااااااال

الوطن وبلوجر

وايه تانى يا عبس

ههههههههههههه

دمت كما انت وكما تحب

تحياتى

karmen يقول...

اعترافات قوية جدا وصريحة جدا
سعيدة اوي اني اتعرفت علي شخص محترم زي حضرتك
تحياتي العطرة

sal يقول...

يااااااه

انت عباس برضو
لان الاسم دا باختيارك اما اللى مكتوب فى البطاقة
فاكيد مش من اختيارك
وما دمت تعشق الحرية
فعباس اولى واكثر لياقة

..............

كرسى اعتراف جميل
الله الوطن البلوجز

تحياتى

بنوتة مصرية يقول...

حسيت وانا بقرأ كلماتك انك واقف امام مرايا تحيط بيك شايف نفسك من كل اتجاه شايف عيوبك ومحاسنك حاسس بقوتك وبضعفك شايف صورتك على الحقيقة ... وبعد ما نكلم نفسنا ونعترف بصدق اوى نحس بهدوء اعصاب ...

الجميل هنا انك ماكنتش خجلان من انك تعترف بتقصيرك نحو والدتك على الرغم من انك لا تتخيل حياتك من دونها ولكن لا تطل عليها من 3 شهور .. كمان لم اعجب بموضوع انك تعلق فى المدونات لمجرد التعليق او الدعاية حاول متعملش شئ فى حياتك إلا لما تقدر قيمتة وفى نفس الوقت يدخل بقلبك نشوه لمجرد اطلاعك علية...

اما بالنسبة لعالم التدوين والكتابه فهو عالمك الخاص ترى فية الحياة كما تشاء تسطر فية كلماتك متحدث عن نفسك عن كل شئ تحبة بأختصار انت تكتب ليس ليعجب الاخرين بكلماتك بل تكتب لتبث ما فى نفسك ولنفسك..

وفقك الله

تحياتى

هبة فاروق يقول...

عجبنى فى اعترافاتك الصراحة الواضحة بدون تزييف او تزيين لتبدو فى احسن صورة
وظهر حديثك صادق وكانك تتحدث لنفسك بصوت عالى
فقد كنت صادق مع نفسك ومعنا
ولكن عندى اعتراض ولو بسيط وهو مضمون العلاقة بينك وبين والدك اختلف معك مهما كانت الاسباب فالاب هو عمادك وظهرك وسندك فى الحياة
ياريت تراجع نفسك
مشكور يا ماجد وتحياتى لك ولقلمك الصادق جدا

reemaas يقول...

اعترافات فى منتهى الخطورة
بس ناقصة ياعبس
يعنى لو انت مش عبس تبقى مين

موضوع المدونات ده قلقنى يارب ماكون انا منهم

اعترافاتك مليناة متناقضات زى مثلااعترف اننى احب التأمل ، اكره الوحدة واميل الى العزلة

ازاى كلهم عكس بعض اصلا

عباس ابن فرناس يقول...

افروديت

كان لازم اكون صريح

والا اكون بضحك على نفسى

زفى النهاية الموضوع اختيارى

تحياتى اليكى

عباس ابن فرناس يقول...

سواح

انا اسف انى ما علتش عن موقعى فى الحزب علشان ده امن قومى هههه

بالنسبة لعباس بن فرناس الراجل مانتحرش ولا حاجة
بس يمكن كان مغامر شوية
وبعدين على رايك برضو
ده حتى يبقا فال وحش هههه
تحياتى

عباس ابن فرناس يقول...

حرة من البلاد

متشكر على الدعاء الرقيق

وربنا يسمع منك

يارب
وبارك الله فيكى

عباس ابن فرناس يقول...

عم فاروق

يعنى اعتبر ان ده استجواب فى البرلمان من حضرتك ههههه
وعلى العموم الاجابة بسيطة بس انا خفت تملو منى
فحاولت انى اختصر على كد ما اقدر
وعلى فكرة فبه حاجات قلتها على سبيل الممازحة
زى موضوع الغرور
وبالمناسبة اسمى الحقيقى هوا على
حضرتك تامرنى ياعم فاروق
اطر التحيات

عباس ابن فرناس يقول...

د / ولاء
اولاً انا اسف :سهى على انى اقول ان الاعترفات بدعوة من حضرتك
وبالمناسبة لكلامك علاقتى بامى ممتاذه
بس هى ععايشة فى الصعيد وانا مقيم فى القاهرة
وبرغم ان ممكن ده مايكونش مبرر
لكن هى اكيد مقدره ظروفى واهم شى عندى انها راضيه عنى
بالنسبة لسوالك ازى بكره الوحدة وبميل للعزلة
لان العزلة انا اللى اخترتها بحريتى
ووقت ما بقرر انى اخرج منها بخرج
لكن الوحدة ممكن انها تتفرض علينا وصعب انها تكون بختيارنا

وبمناسبة الصلع انا يمكن كنت ببالغ شوية على سبيل اللمازحة يعنى

وعمموماً الاعترفات فعلاً كانت من وراء جدار
وده اكيد اللى شجعنى انى اعترف
ولوكان فيها ابهام فاهيكون سببه انى كنت بعترف لنفسى اكتر من انى بعترف لاى حد تانى
تحياتى

عباس ابن فرناس يقول...

شرين
الله يجبر بخاطرك ههههه

موضوع الحسد كان على سبيل الممازحة

علاقتى بوالدى فعلاً متقلبه فيها شد وجزب لكن ولله الحمد
ماوصلش لحد انه يغضب على مثلاً
لان كمان اختلافى معاه مش بضرورة يكون معناه العصيان
وهو فى اغلب الاوقات بيكون مُتفهم

بالنسبة لموضوع التعليقات والتعليق لمجرد التعليق
بيكون شعورى بكدا فى بعض الاوقات النادره
وبالمناسبة برضو وبصدق كتاباتك من الحاجات اللى بنتظرها وبتسير شهيتى للتعليق
وفى النهاية بقولك لاداعى للاسف على الاطلاق بلعكس عكلامك تستحقى الشكر عليه
تحياتى

عباس ابن فرناس يقول...

خواطرى مع الحياة


كلام فى سرك الصلع من كتر التفكير ههههه

ومشكور على الملاحظة والنصيحة

ولكى اعطر التحيات

عباس ابن فرناس يقول...

جايدا العزيزى

الوطن
البلوجر
جايدا العزيزى هههه

كل سنة ونتى طيبة

عباس ابن فرناس يقول...

كارمن
انا اللى اسعد
وكل سنة ونتى طيبة

عباس ابن فرناس يقول...

سال

عباس بن فرناس اصبح اسم عزيز جداً على قلبى

زى حضرتك تمام

عباس ابن فرناس يقول...

بنوتة مصرية

كلامك فعلاً صحيح
انا كنت حاسس انى بعترف لنفسى اكتر
وحسيت اكتر بهدوء وسكينة
بالنسبة لغيابى عن امى ومسالة التعليقات انا حاولت توضيحها فى الردود السابقة على تعليقك

واكيد حب الكتابة والقراءة نعمة كبيرة نحمد الله عليها
اشكرك
وتحية عطرة

عباس ابن فرناس يقول...

هبة فاروق

كان لازم وضرورى انى اكون صادق مع نفسى اولاً وقبل اى حد تانى

بالنسبة لعلاقتى بوالدى المسالة مش بالخطورة اللى انتى متخيلاها

بالمناسبة عرفتى ازى ان اسمى ماجد ! ههههه
تحياتى

عباس ابن فرناس يقول...

reemaas

انا لوما كنتش عباس

بالتاكيد هكون عباس هههه

بينى وبينك اعترفاتى محتاجة كتاب علشان تكمل هههه

والمتناقضات و زى ما وضحت
ان العزلة ديمن بتكون بختيارى
انما الوحدة صعب اننا نختارها وغالبا بتتفرض علينا

وعموماً تعليقاتى بصنفها اكتر من تصنيف
صنف منها بيكون بتشجيع واعجاب بالموضوعات وهو الغالب
وصنف بعتبره تشجيع منى لناس علشان تواصل

والصنف الاخير هوا اللى اتكلمت عنه فى الاعترافات وهوا الاقل والنادر

وبصراحة ياريمو انتى من الصنف اللى بيشجعنى وبحس انى استفدت من كلامه ومعلوماته بدليل قصيدة ازرق
اللى معرفتيش تتاكديلى مين اللى كتبها ههههه
تحياتى

خيط الحرير يقول...

بسم الله والصلاة علي رسول الله
أرجوا تقبلي
في هذه المدونة التي يلفها ألف أستفهام ولا أدريمن أين أبدأ ..من السياسه بدءا من الهامش اليميني الذي أنار أو أظلم بصاحبوه..
أم من أعترافاتك التي يهتز تحت ضوئها أسرار الكون كله
سأحاول أن أوجز..
يعجبني :
محمد علي وأختلف معك فالتاريخ يقول أنه بني مصر الحديثه..وإن كانت له ميول ملكيه ورثها لأولاده..ويغفر له ذلك
لأنه مازال ينبض شريان قلبه في بنية مصر الأساسيه.
كبناء القناطر والسدود والمدارس سواء علميه أو حربيه.. الخ حقا أني أبجله.
يعجبني السادات فلقد كان أقربهم لله ولا أذكيه علي الله ولكني أحسبه كذلك.
أحب فيه الكبرياء الذي عبر به القناة الي وطننا الثاني الذي تسكنه العقارب والحيات فوقف وخاطب ورفع الرؤس وأستمعت الدنيا في زهول وحسد.
أحب فيه سمار وطني الذي تلملم في وجهه فكان يتورع فلا سرق ونهب وبني القصور وسمنت له بنوك سويسرا.

أحب محمد نجيب وأعيب عليه ترك مقولة عمر رضي الله عنه"لست بالخب ولكن الخب لا يخدعني"
والخب هو اللئم ..
أموت في عمنا حسني
فلقد علمني كيف أصهر نفسي للأجل طموحه
وأن أتعلم أن لي أخوان كبيران يجب أن يقاسموني رغيف العيش بعد أن منحتهم بسكوتاتي الفاخرة والتي أهدتني إياها أمي مصر..
لقد علمني كيف أبجل رواد مصر نخبتهم الذين قطنو مجلس الشعب
الحثاله التي ظلت في المنخل بعد أن سقط بياض الدقيق في وعاء الصبر الي يوم موعود يقوم فيه الثائرون من غفلة الفسق والوهن والحب الممنوع الذي تغب به الجامعات والشوارع...لا بالسلاح الناري والخطب والهتافات بل بسلاح العقل والفكر والعلم والسير عبر أبواب النجاة لمناجاة رب العباد.
اللهم زلزل عرش الحكام العرب ولتثبت كل من يخشاك فينا ومن أحلامنا أقترب.
قول آمين..

أما عن سرك المصرور في صرة المجهول فلكل منا صره يخاف أن يفتحها فتؤلم القلب أو تذهب بالعقل.
فلنري معك ما تحب أن نراه..
ولندفن معك أسرارنا لعالم العلن والأسرار.

أستوقفني نمرو 13
أمكاناتي أكبر من رغباتي!!
هل أنت كثير المال زاهد فلا لديك رغبات تضاهي أمكانتك.
أن كنت فانعم بفكرك في دنيا كلها زوال..
وإن قررت التمتع به(المال) فإن الله قد أحل لك الطيبات فلا تحرم نفسك بالمعقول في نوره.

وهذا يتنافي مع: وهو

أن أحلامك أكبر من قدراتك و قدراتك أكبر من أمكاناتك
فأن كانت أحلامك أكبر من قدراتك ممكن تقبلها فلربما لديك قدرات ماديا ... ينقصها قدرات نفسيه .. أو جسديه أو أبداعيه أو سياسيه..الخ
وهذه أيضا مقبوله.
ولكنك رجعت تقول قدراتي أكبر من أمكاناتي وبذلك نفيت الجزئين معا لتكون المحصله في النهاية صفر.
أرجوا تقبل النقد..فأنا أعشقه حين ينتقد أحدا كتاباتي لأن العقل أحيانا يتفلت في الأحكام حين الكتابه للأسباب كثيره ..وكم أتمني أن تخلق تعليقات من النقد لصاحب المدونة ليسفاد وبالتالي يفيد

أما عن الأطراء :
فالأسلوب رائع يشد من يقرأ ويلهم من يكتب..ويشعرك أنك علي درب الود الذي تأتي من البساطة الممزوجة بالمتعه...

أما عن الوالدان فأنا أعيزك الله من تمزق الرباط والروابط وأدعوه أن لا يكون أحدا خليفة حرب أبوان كما في بوستي الأخير(طلاق طفله).
ومت ضحكا لنمرو 15وأظن أني وضعت لافته في أعلاني السابق.
وأما عن الآتي فهو والله لوجه الله ليس دعايه أو أعلان ردا علي نمرو 16..ليس هنا
ملف تعريفي عليه كليب سمعي..أسمعه ولتبكي معه حينها ستري أنفراج أساريرك رغم دموعك النادره ولا تخف ليس فيه دماء ولا سياسه بل فيه النقاء والصفاء وكلمات تروق.
حقا أسعدني المرور.

خيط الحرير يقول...

بسم الله والصلاة علي رسول الله
أرجوا تقبلي
في هذه المدونة التي يلفها ألف أستفهام ولا أدريمن أين أبدأ ..من السياسه بدءا من الهامش اليميني الذي أنار أو أظلم بصاحبوه..
أم من أعترافاتك التي يهتز تحت ضوئها أسرار الكون كله
سأحاول أن أوجز..
يعجبني :
محمد علي وأختلف معك فالتاريخ يقول أنه بني مصر الحديثه..وإن كانت له ميول ملكيه ورثها لأولاده..ويغفر له ذلك
لأنه مازال ينبض شريان قلبه في بنية مصر الأساسيه.
كبناء القناطر والسدود والمدارس سواء علميه أو حربيه.. الخ حقا أني أبجله.
يعجبني السادات فلقد كان أقربهم لله ولا أذكيه علي الله ولكني أحسبه كذلك.
أحب فيه الكبرياء الذي عبر به القناة الي وطننا الثاني الذي تسكنه العقارب والحيات فوقف وخاطب ورفع الرؤس وأستمعت الدنيا في زهول وحسد.
أحب فيه سمار وطني الذي تلملم في وجهه فكان يتورع فلا سرق ونهب وبني القصور وسمنت له بنوك سويسرا.

أحب محمد نجيب وأعيب عليه ترك مقولة عمر رضي الله عنه"لست بالخب ولكن الخب لا يخدعني"
والخب هو اللئم ..
أموت في عمنا حسني
فلقد علمني كيف أصهر نفسي للأجل طموحه
وأن أتعلم أن لي أخوان كبيران يجب أن يقاسموني رغيف العيش بعد أن منحتهم بسكوتاتي الفاخرة والتي أهدتني إياها أمي مصر..
لقد علمني كيف أبجل رواد مصر نخبتهم الذين قطنو مجلس الشعب
الحثاله التي ظلت في المنخل بعد أن سقط بياض الدقيق في وعاء الصبر الي يوم موعود يقوم فيه الثائرون من غفلة الفسق والوهن والحب الممنوع الذي تغب به الجامعات والشوارع...لا بالسلاح الناري والخطب والهتافات بل بسلاح العقل والفكر والعلم والسير عبر أبواب النجاة لمناجاة رب العباد.
اللهم زلزل عرش الحكام العرب ولتثبت كل من يخشاك فينا ومن أحلامنا أقترب.
قول آمين..

أما عن سرك المصرور في صرة المجهول فلكل منا صره يخاف أن يفتحها فتؤلم القلب أو تذهب بالعقل.
فلنري معك ما تحب أن نراه..
ولندفن معك أسرارنا لعالم العلن والأسرار.

أستوقفني نمرو 13
أمكاناتي أكبر من رغباتي!!
هل أنت كثير المال زاهد فلا لديك رغبات تضاهي أمكانتك.
أن كنت فانعم بفكرك في دنيا كلها زوال..
وإن قررت التمتع به(المال) فإن الله قد أحل لك الطيبات فلا تحرم نفسك بالمعقول في نوره.

وهذا يتنافي مع: وهو

أن أحلامك أكبر من قدراتك و قدراتك أكبر من أمكاناتك
فأن كانت أحلامك أكبر من قدراتك ممكن تقبلها فلربما لديك قدرات ماديا ... ينقصها قدرات نفسيه .. أو جسديه أو أبداعيه أو سياسيه..الخ
وهذه أيضا مقبوله.
ولكنك رجعت تقول قدراتي أكبر من أمكاناتي وبذلك نفيت الجزئين معا لتكون المحصله في النهاية صفر.
أرجوا تقبل النقد..فأنا أعشقه حين ينتقد أحدا كتاباتي لأن العقل أحيانا يتفلت في الأحكام حين الكتابه للأسباب كثيره ..وكم أتمني أن تخلق تعليقات من النقد لصاحب المدونة ليسفاد وبالتالي يفيد

أما عن الأطراء :
فالأسلوب رائع يشد من يقرأ ويلهم من يكتب..ويشعرك أنك علي درب الود الذي تأتي من البساطة الممزوجة بالمتعه...

أما عن الوالدان فأنا أعيزك الله من تمزق الرباط والروابط وأدعوه أن لا يكون أحدا خليفة حرب أبوان كما في بوستي الأخير(طلاق طفله).
ومت ضحكا لنمرو 15وأظن أني وضعت لافته في أعلاني السابق.
وأما عن الآتي فهو والله لوجه الله ليس دعايه أو أعلان ردا علي نمرو 16..ليس هنا
ملف تعريفي عليه كليب سمعي..أسمعه ولتبكي معه حينها ستري أنفراج أساريرك رغم دموعك النادره ولا تخف ليس فيه دماء ولا سياسه بل فيه النقاء والصفاء وكلمات تروق.
حقا أسعدني المرور.

Tears يقول...

على فكرة مش محتاج تحسد حد بشعر و لا تضايق نفسك

ببساطة تستطيع استعادة شعرك بعمل جلسات ميزو ثرابى بسيطة جدا عند طبيب جلد...بس الموضوع ح ياخد من تمن شهور لسنه عشان تستعيده كامل زى زمان

عباس ابن فرناس يقول...

خيط الحرير

اولاً احب انى اشكر حضرتك

ثانيا : احب انى اوضح شى بنسبة لرئى فى محمد على والسادات
محدش طبعا يقدر انه ينكر انجازات محمد على العظيمة
زى ما حضرتك ذكرتى واكتر
وانا لما قلت انه كان عايز يبنى اسرة وعيلة مش وطن ودولة ماكنش قصدى انى اسلبه حقة
لكن وبرغم انه كان يمتلك عقلية سياسية عظيمة
وبرغم ان من اول الزعماء الى ساهمو فى بلورة الفكر القومى لكن وللاسف اعتقد انه لم يكن متحمس بشكل كبير للفكرة ..
المهم :
نعود مرة اخرى لنقطة الاساسية وهى مسالة الدولة والوطن
محمد على بنا مصر الحديثة فعلاً
لكنه لم يصنع دولة بالمعنى الحقيقى للكلمة
ببساطة فى رايي محمد على كان يسعى لمجد شخصى
واحب ان اذكر رايى جمال حمدان حينما قال
محمد على كان يعتبر اخر حكام المماليك القدما
واول حكام الفراعنة الجدد

بالنسبة للسادات فالموضوع يطول شرحه
وعموماً وباختصار شديد
الواقع الذى نعيشه الان هو شاهد على الرئيس السادات واظن انه لا يوجد شى اصدق من الواقع
حاولت باختصار شديد ان اوضح لكى جزء من رايى فى هولاء الزعماء
بالنسبة للاعترافات ووقوفك عند رقم 13
بصراحة ربما انا لم احس التعبير عن هذه النقطة

لكن احب ان اضيف شى وهوا
ربما يكون الفرق بين القدرات والامكانات شعرة
اريد ان اقول ان احلامى كبيرة وربما تكون فى راى الاخرين هى سازجة اوحتى تافهة مثلاً
وبرغم ذلك هى اكبر من قدراتى اومكاناتى معاً !
بشكل اخر الاعتراف كان ممكن ان يكون هكذا :
رغباتى البسيطة حينما عجزت قدراتى وامكاناتى معاً عن تحقيقها اصبحت احلام كبيرة ليست سهلة المنال !
وحينما قلت ان قدراتى اكبر من امكاناتى
ربما قصدت مثلاًان قدراتى المادية هى اكبر من امكاناتى العملية وربما الذهنية ايضاً !
ارجو ان اكون قد احسنت التعبير وفى النهاية
احب ان اشكرك على الفديو وعلى المرور الكريم
ولكى اعطر التحيات

عباس ابن فرناس يقول...

تريز
ههههه
متشكر بجد على اهتمامك ومش مشكلة تمن شهور ولاحته تمن سنين هههه

بس انا سمعت ان زرع الشعرة الواحدة بيتكلف حوالى الف جنيه يعنى الالف شعرة بحسبت مليون جنيه
فانا قلت ازرع راس على بعضها افضل ههههه

تحياتى اليكى

محمد الجرايحى يقول...

أخى الكريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحيي صراحتك وصدقك مع نفسك
وخاصة فى موضوع الدعاية......
وأتمنى ألا تكون مدونتى من منصات الدعاية لعباس بن فرناس
÷هههههه

Samakafelmo7eet يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
Samakafelmo7eet يقول...

أكتر حاجة عجبتنى فى اعترافاتك
لالالا مش الصراحة
ميهمنيش اذا كنت صريح ولا لا
وأنا أعرفك منين
رهيييييييييييييييييب التناقض اللى موجود فى كلامك
انت مستغرب منه
لكن هى ديه الحياة
بتقول بتحب قريتك لكن باقالك كتير مزرتهاش
وبتكره المدينة لكن متقدرش تعيش إلا فيها
ومتقدرش تعيش من غير والدتك وبقالك 3 شهور مشفتهاش
بالظبط
زى واحد بيعشق شغله وشغله بدرى بس بيصحى متأخر وييجى فى الوقت الضايع فى قمة خوفه وقلقه وثورته ليتأخر وينجز كل حاجة بسرعة وبهرجلة وقلق
وفى الآخر بيوصل الشغل مبسوط جدا ومرتاح جدا انه وصل
لأنه بيحب المكان ده قوى
احساس رهيب جدا وجميل انك متأخر او انك بتحب حاجة أو شخص وبعيد عنه
واللى بيجمل الاحساس ده وبيضيف عليه الروعة انك فى النهاية بتشوف الحد ده وبتروح للحاجة ديه
بالظبط زى ما بتوصل شغلك
ايقاع الحياة لو كان اللى بتحبه هتشوفه فى كل ثانية
واللى انت عاوزه خده
كان هيبقى ملل
لكن الحياة اللى انت بتوصفها ديه
الله الوكيل مثيرة
يا بختك بيها ياعم

eng_semsem يقول...

الجمله بتاعت افكاري وقدراتي وامكانياتي مش مظبوطه قوي راجع تاني وصلحها اما بقيت اعترافاتك باين فيها الصراحه والوضوح بس بستغرب حكايتك مع والدك مش عارف يمكن عشان انا علاقتي قويه بابويا اكتر من الصاحب
تقبل تحياتي

عباس ابن فرناس يقول...

محمد الجرايحى

ههههه
بالعكس والله
زيارتى لمدونتك
شرف لى

عباس ابن فرناس يقول...

samakafelmo7eet

هههه

هم يحسدونى على موتي فوا حزنى
حتى على الموت لا أخلو من الحسد

ولوان كلامك صح !

يمكن زمان كانت مثيرة
لكن دلوقت حاجات كتير اتغيرت !
فينا وفى اللى حوالينا
قصدى اللى كانه حوالينة

بشكرك على الزيارة وعلى كلامك الطيف

عباس ابن فرناس يقول...

eng-semsem

اعزرنى ياباش مهندس
يمكن احياناً التعبيرات بتخونى

ومتستغربش ولاحاجة
علاقتى بوالدى مش زى ما انتا متخيل
هى لسة بخير والحمد لله
ولو ان طول عمرى كنت اتمنى انه يكون صاحب لى
بس نقول الحمد لله على كل حال
تحياتى

ماما أمولة يقول...

اعترافات جميلة يا عباس
كلنا بنحتاجها كتير الفضفضة دي
تسلم يا رب يا عباس

reemaas يقول...

انا جييييييييييييييييييت
العصفورة قالتلى انك بتلوم علشان مش قولتلك مين كتب قصيدة ازرق
بينى وبينك انا اتاخرت فعلا معلش بقى
لقصيدة كتبها الشاعر ميدو زهير الذي تعاون من قبل مع فريق بلاك تيما في أغنية "مكعب سكر" التي غناها الفريق في فيلم أحمد حلمي "آسف علي الإزعاج"

الغاردينيا يقول...

هيييييه !
اصلع ! عباس اصلع ! ههههههه بمزح معك متزعلش مني
اعترافات جميلة وفاضحه جدا ههههه (اصلع ! )
الله يهدي سرك ويفرج كربتك ويارب تستقر حالتك بسرعه
و احب اقول مش محتاج تعلق عن البعض علشان تعمل دعايه لان حرفك جميل ومسيره يشق طريقه و يعمل دعايه لنفسه
تحية عطره

الغاردينيا يقول...

عن البعض قصدت فيها عند البعض

عباس ابن فرناس يقول...

الغاردينيا

اصلع وافتخر ههههههه

عقبالك ياغردينيا هههههه

بعد الشر عليكى بمزح

وعلى فكرة تعليقاتى احياناُ برضو بتكون كنوع من التشجع